أقامت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مكتب انتخابات بغداد / الكرخ بالتعاون مع كلية الاعلام/الجامعة العراقية ندوة تثقيفية حول توزيع بطاقات الناخب الالكتروني والحث للمشاركة بالانتخابات تحت شعار (انتخب صوتك وطن) بحضور المعاون الاداري الدكتور ايثار العبيدي والمعاون الدكتورعمر عناد فضلا عن اساتذة وطلبة الكلية وذلك اليوم الاربعاء الموافق 25/4/2018 على قاعة الحكمة بمقر الكلية .

وقال الاستاذ مهند مصطفى مدير اعلام مكتب انتخابات بغداد الكرخ ان المشاركة في الانتخابات ضرورة وطنية موضحا اليات الانتخابات واهم اجراءات المشاركة بالانتخابات خاصة وان هناك اقبال كبير من الناخب العراقي لتحديث البطاقة الانتخابية لغرض المشاركة في هذا الحدث الانتخابي الذي يهدف التغيير والتطور لاحداث الفرق ونحن اليوم في تحدي لانجاح العملية الانتخابية والطلبة كشريحة مهمة يجب تثقيفها كونهم اساس البنية المجتمعية.

و اكد مصطفى ان المفوضية اعتمدت توزيع بطاقات الناخب الالكتروني في عموم ارجاء البلاد مؤكد في الوقت ذاته على اهمية الثقافة الانتخابية وقيمة صوتك الانتخابي وعدم ضياع الصوت مشددا على الرقابة الانتخابية في مراكزالانتخابات لترسيخ اهمية حق الناخب في التعبير عن رايه باختيار من يمثله باعتبار ان التجربة الديمقراطية في العراق اصبحت امر واقع ومفهوم اكثر من الاعوام السابقة.

يذكر ان هذه الندوة تاتي ضمن سلسلة الانشطة والفعاليات التي تحرص عمادة كلية الاعلام على اقامتها بالتعاون مع المؤسسات والهيئات الحومية لتقديم خدمة للمجتمع وجرصا منها على تثقيف طلية الكلية بحقهم الدستوري في اختيار من يمثلهم في الانتخابات البرلمانية المزمع ادرائها يوم الثاني عشر من شهر ايار القادم.



| سجل اعجابك بهذا الموضوع

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل