خصصت كلية الاعلام /الجامعه العراقية الساعة الاولى من الدوام الرسمي لتنظيم محاضرة عن مكافحة الغلو والتطرف والارهاب للمراحل الدراسية كافة ولأقسامها العلمية الثلاث، بتنسيق مباشر من عمادة الكلية وذلك في اليوم الثاني من كانون الثاني للعام الحالي،  ومثل عميد الكلية بالإنابة المعاون الاداري الدكتور ايثار العبيدي ورئيس وحدة الارشاد التربوي بالكلية الدكتور خالد شاكر.

تضمنت المحاضرة طرحا للاراء والافكار التي تشكل حصنا منيعا لحماية  المجتمعات والطلبة من افة الارهاب وخطورته وأن المواجهة الأمنية وحدها قاصرة و البداية يجب أن تكون من التعليم عبر مراجعة مناهجه وتنقيتها من الشوائب وتطويره بما يتناسب وعقلية الأجيال الناشئة في عصرنا والاهتمام بالتعليم والاستثمار فيه باعتباره الثورة الحقيقية للحفاظ على امن المجتمعات فـرصيد أي أمة متقدمة هو أبناؤها المتعلمون وتقدم الشعوب والأمم يقاس بمستوى التعليم وانتشاره.

تاتي هذه المحاضرة باعتبار التعليم خط الدفاع الاول لمواجهة العنف والغلو فهو صوت الثقافة وانعكاس الوعي ووجه اخر يطل على الديمقراطية وتعزيز ثقافة الولاء وتفكيك اهداف الارهاب.

يذكر ان هذه المحاضرة اقيمت بناءً على توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبمساهمة المؤسسات الاكاديمية التي تنضوي تحت لواءها جامعات العراق كافة. 



| سجل اعجابك بهذا الموضوع

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل