نظمت الأقسام الداخلية في الجامعة العراقية، تحت شعار "ببسالة أبنائنا ودمائهم انتصرنا"، احتفالاً بيوم النصر العظيم، الذي حققته القوات الأمنية على عصابات داعش الإرهابية في العراق.
وتضمنت فعاليات الاحتفال كلمات وقصائد تغنت بالوطن والوحدة الوطنية وبث روح التعاون والتعايش والتسامع بين جميع مكونات البلد، فضلا عن الاشادة بالتضحيات التي قدمها ابطال العراق من مختلف صنوف القوات المسلحة والحشد الشعبي لتطعير تراب الوطن من دنس الارهاب.
وحضر الإحتفال رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور علي صالح حسين ومساعديه للشؤون الادارية والعلمية وعدد من عمداء الكليات، وأعضاء من مجلس النواب ومجلس محافظة بغداد، والمتحدث بإسم العمليات المشتركة العميد يحيى سول، إضافة الى قادة من الحشد الشعبي مثلّهم النائب محمد ناجي وجمع من التدريسيين والطلبة.
 



| سجل اعجابك بهذا الموضوع



الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل