شارك قسم الاعلام والعلاقات العامة بالجامعة العراقية في الندوة التي اقامها قسم التعليم المستمر بالجامعة المستنصرية، الاحد 8/2/2015، تحت عنوان (الحرب النفسية وتأثيرها على الوعي والانضباط للعاملين والطلبة).

وناقشت الندوة  مفهوم الحرب النفسية او الحرب الباردة واستعمالها المخطط والمُمنهج للدعاية ومختلف الأساليب النفسية للتأثير على آراء ومشاعر وسلوكيات المجتمع بشكل عام والموظف والطالب على وجه الخصوص.

وبين المحاضرين في الندوة انها تستهدف قلب الإنسان وعقله وسلوكه وهي لا تستهدف الأفراد فقط بل تستهدف كلّ فئات المجتمع، فيما تهدف إلى تحطيم الروح المعنوية وزعزعة الإيمان بالهدف المنشود والتشكيك في القيادات المسؤولة وبث الفرقة بين صفوف المجتمع، والذي يؤدي الى قلة الانتاج او التقصير بالعمل بالنسبة للموظف، اضافة الى الكسل وعدم التفوق والمثابرة لدى الطلبة بمختلف مراحلهم.

وأشاروا الى ان من وسائل الحرب النفسية هي غسيل الدماغ والدعاية والإشاعة، ويعتبر غسيل الدماغ من أخطرها على الإطلاق، وهو نوع من التعامل النفسي الموجه نحو الشخصية بغرض تمزيقها بحيث يصبح من الممكن التلاعب بها وإعادة تشكيلها للغرض المرجو أحداثه.

وخرجت الندوة بعدد من التوصيات اهمها تغطية الاحداث وبثها بكلّ مصداقية وموضوعية، وتعزيز الثقة بالقادة السياسيين والمؤسسات الحكومية والمدراء الاداريين، فضلا عن التركيز على الروح الوطنية وكلّ ما هو جامع ومشترك بين مكونات المجتمع.



| سجل اعجابك بهذا الموضوع



الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل