الدراسات العليا

الآداب تستكمل متطلبات توزيع منحة طلبة الدراسات العليا

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

أنجزت كلية الآداب مستلزمات إجراءات توزيع منحة طلبة الدراسات العليا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه. وقال معاون العميد للشؤون العلمية والدراسات العليا أ م د مثنى نعيم حمادي أن شعبة الدراسات العليا وبالتنسيق مع الشعبة المالية استكملتا متطلبات المنحة لاسيما مايتصل باعداد قوائم المشمولين بها على وفق توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.واضاف ان عدد الطلبة المشمولين بالمنحة (70)طالباً وطالبة ومن المقرر توزيعها خلال الاسابيع القليلة القادمة.

شعبة الدراسات العليا تعد خطة لتدعيم أهداف الدراسات العليا

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

تعد الدراسات العليا احد الدعائم المهمة للعملية التعليمية وركيزة أساسية في تعضيد عمل المؤسسات الأكاديمية . وقد أعطت كلية الآداب في الجامعة العراقية هذا الجانب جل اهتمامها من خلال توفير متطلباتهذه الدراسة واحتضانها لنخبة من الطلبة في اختصاصات اللغة العربية وعلوم القرآن والتاريخ .واعدت شعبة الدراسات العليا في الكلية خطة لتدعيم أهداف الكلية وخططها للوصول بالدراسات العليا إلى أهدافها المنشودة.ومن بين فقرات هذه الخطة إعداد جداول بالطلبة لضمان التواصل مع الشريحة وتأمين الانسيابية في دراستهم .

​شعبة الدراسات العليا تصدر جداول الفصل الدراسي الثاني

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

أصدرت شعبة الدراسات العليا في كلية الآداب جداول الدراسات العليا لطلبة الماجستير والدكتوراه للعام الدراسي الحالي 2014_2015 .وبين مسؤول الشعبة السيد احمد خليفة إن الجداول اشتملت على المناهج الدراسية للفصل الثاني لطلبة مرحلتي الماجستير والدكتوراه لأقسام علوم القران واللغة العربية والتاريخ .

​الآداب تمنح الطالب( ضاري حميد) شهادة الدكتوراه

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

  نال طالب الدراسات العليا في قسم اللغة العربية - كلية الآداب -( ضاري حميد رجه ) شهادة الدكتوراه عن أطروحته الموسومة بـــــــ ( الآلة في معرفة الإمالة لبرهان الدين الكركي ت 853 ه)  وذلك بعد مناقشة أطروحته في قاعة المرحوم الدكتور رشيد العبيدي بكلية الآداب يوم الاثنين  2/3/ 2015 .  وتشكلت لجنة المناقشة من الأساتذة :أ .د. دريد حسن احمد/ كلية الآداب/ الجامعة العراقية /رئيسا أ .د .خديجة زبار عنيزان /كلية التربية بنات /جامعة بغداد/ عضوا أ .م. د. سلمان عباس عبد/ كلية العلوم الإسلامية /جامعة بغداد /عضوا أ.م .د. يوسف خلف محل /كلية الآداب /الجامعة العراقية /عضوا أ .م. د. محمد محيي سالم /كلية الآداب /الجامعة العراقية/ عضوا أ .م. د .عادل شحاذة على /كلية الآداب/ الجامعة العراقية /عضوا ومشرفا .وتقدم الطالب في مستهل المناقشة  بملخص عن أطروحته .  جرت بعدها المناقشة العلنية للأطروحة حيث سجل السادة رئيس وأعضاء لجنة المناقشة ملاحظاتهم وتعقيباتهم على جهد الطالب العلمي والبحثي .وبعد انتهاء المناقشة التي حضر جانبا منها معاون العميد للشؤون العلمية والدراسات العليا الأستاذ المساعد الدكتور مثنى نعيم حمودي ذهبت اللجنة إلى تقييم الأطروحة وقررت منح الطالب شهادة الدكتوراه بتقدير جيد جداًملخص الأطروحة الآلـَةُ في مَعْرِفَةِ الإمالةِلِبُرْهَانِ الدّينِ الكَرَكِيِّ (ت 853ه)دراسة وتحقيقالحمد لله, والصّلاة والسّلام على رسول الله, وعلى آله وصحبه, ومن والاه.أمّا بعد:لا يخفى على عالم أو طالب علم ما لتحقيق النصوص وبعثها من مراقدها من أهمية علميّة ؛ لما في هذا الضرب من العمل من إخراج لكنوز ثمينة ونادرة, وإظهارها بأنضر وجه,ومن هذه الكتب التي وقع عليها اختيارنا كتاب: (الآلة في معرفة الإمالة) لعالم من علماء القرن التاسع الهجري هو: برهان الدّين إبراهيم بن موسى الكَرَكِيّ (ت853هـ).خطة البحثقمت بتقسيم عملي في هذه الأطروحة على قسمين بارزين تسبقهما مقدمة عن الموضوع, ويقفوهما خاتمة للدراسة والتحقيق ، ثم دليل بالفهارس الفنيّة والعلميّة. وصنفت كل قسم إلى فصول فتضمن القسم الأول ثلاثة فصول ، واشتمل القسم الثاني (النص المحقق) على فصلين كبيرين.وعليه كانت خطة الموضوع على الترتيب الآتي:المقدمة.القسم الأول: دراسة المصنف والكتاب.الفصل الأول:حياة الشيخ برهان الدّين الكركيّ وجهوده العلميةالمبحث الأول : سيرة الشيخ الكركيّ.المطلب الأول : اسمه ونشأته ، ووفاته .المطلب الثاني : رحلاته في طلب العلم وغيرها.المطلب الثالث : شيوخه ومعاصروه وتلامذته.المبحث الثاني : جهوده العلميّة ومكانته.المطلب الأول: مكانته العلميّة .المطلب الثاني: صفاته وأقوال العلماء فيه .المطلب الثالث: آثاره ومصنّفاته.الفصل الثاني : ظاهرة الإمالة ومنهج الكركي في كتاب “الآلة”المبحث الأول: ظاهرة الإمالة والكتب المؤلّفة فيها.المطلب الأول: تعريف ظاهرة الإمالةالمطلب الثاني: أهم المصنّفات في الإمالة.المبحث الثاني: كتاب الآلة , ونسبته الى مصنِّفه.المطلب الأول: عنوان الكتاب وموضوعه .المطلب الثاني: الداعي الى تصنيفه .المطلب لثالث: توثيق نسبته الى مصنِّفه .المبحث الثالث: موارد الكركي في كتابه الآلة ، ومنهجه المطلب الأول: موارده في الكتاب .المطلب الثاني: منهجه في الكتاب .المبحث الرابع: وصف المخطوط, والمنهج المتّبع في تحقيقه.المطلب الأول: وصف النّسخة المخطوطة .المطلب الثاني: المنهج المتّبع في التحقيقالقسم الثاني: تحقيق النصوتم تحقيق النص وتنسيقه وتصنيفه على مقدمة ، وفصلين وكالآتي:مقدمة: في اختلاف القراء ، ومنهج المصنفالفصل الأول: أصول علم الإمالةالفصل الثاني: الفرش التفصيلي على سور القرآن.الخاتمة ... ثم الفهارس الفنّيّة والعلميّة.أما الروافد التي استقيت منها المادة العلميّة في دراسة وتحقيق هذا السِّفر فكانت كثيرة, إذ نهلت من كتب كثيرة في القراءات, والتفسير, واللّهجات, وكتب اللّغة والنحو والصرف. فضلًا عن كتب التراجم والطبقات, كل هذه المصادر والمراجع كانت المعين الذي اعتمدت عليه في إنجاز هذا العمل.وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

الآداب تستضيف مناقشة طالب دكتوراه من جامعة الأنبار

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

استضافت كلية الآداب الجامعة العراقية يوم الأحد 1/ 3/ 2015 مناقشة طالب طالب الدراسات العليا في جامعة الأنبار ( يوسف سامي فرحان حسين ) الموسومة ( المملكة العربية السعودية 1982- 1995 ) وتألفت لجنة المناقشة من الأساتذة أ .د. خالد حسن جمعة /كلية التربية /الجامعة المستنصرية/ رئيسا أ. د. جاسم محمد عبد الشجيري/ كلية الآداب/ جامعة الأنبار/ عضوا أ .د. بشرى محمود صالح /كلية الآداب /الجامعة العراقية /عضوا أ. د. منسي شرموط محمد /كلية التربية للبنات /جامعة الأنبار/ عضوا أ .م .د. جميل صبر سعيد /كلية التربية للعلوم الإنسانية /جامعة الأنبار /عضوا أ .د. عبد المجيد عبد الحميد/ كلية الآداب /جامعة الأنبار /عضوا ومشرفا وابتدأت المناقشة بإيجاز قدمه الطالب عن بحثه جرت بعدها المناقشة العلنية للطالب وقد سجل السيد رئيس لجنة المناقشة وأعضائها ملاحظاتهم وتصويباتهم على الاطروحة وبعد انتهاء المناقشة التي حضر جانبا منها عميد كلية الآداب الأستاذ الدكتور حسين داخل البهادلي ومعاون العميد للشؤون العلمية الأستاذ المساعد الدكتور مثنى نعيم حمادي ذهبت اللجنة إلى تقييم الأطروحة. وبعد إن أخذت بنظر الاعتبار الجهود العلمية للباحث في استخدامه للمراجع ودفاعه عن اطروحته وأسلوب بحثه قررت منحه شهادة الدكتوراه بتقدير امتياز

رئيس الجامعة العراقية يطلع على سير امتحانات الدراسات العليا في كلية الآداب

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

تفقد السيد رئيس الجامعة العراقية الأستاذ الدكتور علي صالح حسين يوم الخميس 12/2/2015 سير الامتحانات النهائية في كلية الآداب للفصل الأول للدراسات العليا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه لأقسام علون القرآن واللغة العربية والتاريخ .ورافق رئيس الجامعة في زيارته عميد كلية الآداب الأستاذ الدكتور حسين داخل البهادلي وعميد كلية الهندسة الأستاذ المساعد الدكتور محمد هليل فضلا عن معاوني عميد كلية الآداب للشؤون العلمية والدراسات العليا أ.م.د. مثنى نعيم حمادي والشؤون الإدارية والمالية أ.م.د. صلاح احمد شلال وعدد من رؤساء الأقسام العلمية في كلية الآداب . واستفسر رئيس الجامعة من الطلبة عن طبيعة الأجواء الايجابية المناسبة  التي وفرتها الكلية لتامين متطلبات الامتحانات .وأثنى السيد رئيس الجامعة على سير هذه الامتحانات والتي عكست النتائج الايجابية للاستعدادات المبكرة التي أعدتها العمادةبالتنسيق مع الأقسام العلمية المعنية بذلك. كما اطلع السيد رئيس الجامعة على الإعمال التطويرية الجارية في مجمع سبع أبكار والأفكار التي أعدتها كلية الآداب لاستغلال المساحات المحيطة بكليات الجامعة.

عميد الآداب يطلع على سير امتحانات الدراسات العليا في يومها الأول

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

بدأت في كلية الآداب يوم الأحد 1/2/2015 امتحانات الفصل الأول لطلبة الدراسات العليا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه لقسمي اللغة العربية وعلوم القرآن . وتفقد عميد الكلية الأستاذ المساعد الدكتور حسين داخل البهادلي سير الامتحانات في يومها الأول مطلعاً على مدى توفر متطلباتها العلمية والإدارية والتنظيمية وتوجه الكلية في أن تسير الامتحانات بانسيابية عالية . ورافق عميد الكلية في جولته معاونيه للشؤون العلمية والدراسات العليا أ.م.د. مثنى نعيم حمادي والشؤون الإدارية أ.م .د. صلاح احمد شلال فضلاً عن عدد من رؤوساء الأقسام العلمية في الكلية.

كلية الاداب تناقش اطروحة دكتوراه لقسم علوم القران

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,   قسم علوم القرآن   ,  

كلية الآداب تمنح الدكتوراه لأطروحة في مختصر جليل من كتاب معالم التنزيل. نال طالب الدراسات العليا في قسم علوم القران بكلية الآداب (كاظم عطية حمادي )شهادة الدكتوراه عن أطروحته الموسومة ب(مختصر جليل من كتاب معالم التنزيل للسيد محمد بن جرجيس القادري )(1305ه سورة النساء¬¬_دراسة - وتحقيق). وتألفت لجنة المناقشة التي جرت في قاعة الأستاذ المرحوم الدكتور رشيد ألعبيدي من الأساتذة. أ.د.محمد شاكر عبدا لله /الجامعة العراقية /كلية العلوم الإسلامية/رئيسا أ.م.د. سليم حسين طالب /كلية الإمام الأعظم الجامعة /عضوا أ.م.د.مهند محمد صالح/جامعة بغداد/كلية العلوم الإسلامية/عضوا أ.م.د.علي شكر داود/الجامعة العراقية /كلية الآداب/عضوا أ.م.د.علاء صالح قدوري/الجامعة العراقية /كلية الآداب/عضوا أ.م.د.محمد طالب مدلول/جامعة بابل/ كلية الدراسات القرآنية/عضوا ومشرفا. وفي مستهل المناقشة تقدم الطالب بإيجاز بين فيه فصول وأبواب بحثه . جرت بعد ذلك المناقشة العلنية للطالب حيث سجل السادة رئيس وأعضاء لجنة المناقشة ملاحظاتهم وتصويباتهم على الأطروحة. وبعد انتهاء المناقشة التي حضر جانبا منها عميد كلية الآداب الأستاذ المساعد الدكتور حسين داخل البهادلي و معاون العميد الشؤون الإدارية و المالية الأستاذ المساعد الدكتور صلاح احمد شلال ذهبت اللجنة إلى تقييم الأطروحة وقررت منح الطالب شهادة الدكتوراه بتقدير جيد جداً .

الآداب تمنح الدكتوراه لأطروحة في علل التعبير القرآني في الطواسين

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,  

جرت في قاعة الدراسات العليا بكلية الآداب يوم الثلاثاء 20/1/2015 المناقشة العلنية لطالبة الدراسات العليا في قسم اللغة العربية (إيلاف عواد مهدي )عن اطروحتها الموسومة بـ( علل التعبير القرآني في الطواسين _الشعراء _النمل _القصص).وتألفت لجنة المناقشة من الأساتذة:أ.د. صالح حيدر علي / كلية الإمام الأعظم الجامعة / رئيسا أ.م.د. محمد يحيى سالم / الجامعة العراقية / كلية الآداب / عضوا أ.م.د. علي خليف حسين / جامعة بغداد / كلية الآداب / عضواأ.م.د. مثنى فاضل ذيب / الجامعة العراقية / كلية الآداب /عضوا أ.م.د. احمد سهام رشيد / الجامعة العراقية / كلية الآداب / عضوا أ.م.د. عادل شحاذه علي/ الجامعة العراقية / كلية الآداب / عضوا ومشرفا . وفي مستهل المناقشة تقدمت الطالبة بإيجاز عن بحثها أوضحت فيه منهجها في كتابة الاطروحة ومن ثم فصولها وأبوابها .جرت بعد ذلك المناقشة العلنية للطالبة حيث سجل السادة رئيس وأعضاء لجنة المناقشة ملاحظاتهم وتصويباتهم على الاطروحة .وبعد انتهاء المناقشة التي حضر جانبا من منها معاون عميد كلية الآداب للشؤون العلمية والدراسات العليا الأستاذ المساعد الدكتور مثنى نعيم حمادي ورئيس قسم اللغة العربية أ.م.د. يوسف خلف محل ذهبت اللجنة إلى تقيم الأطروحة وقررت منح الطالبة شهادة الدكتوراه بدرجة جيد جدا.ملخص الأطروحة بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد... فإنَّ هذا ملخصا لأطروحتي الموسومة بـ علل التَّعبِير القرآني في الطواسين (الشُّعراء -النَّمل – القَصَص) وبعد أَنِ أستقَّر رصدها من استقرائي لها قررت أَنْ يكون بحثها في بابين يسبِقُهُما تمهيد وتلحقُهُما خاتمة تبين أهمنتائج البحث .أَّمَّا التَّمهيد , فقد جعلته موطناً لعرض مصطلحات ومفاهيم علل التَّعبير القرآني في سور الطواسين وفيه تحدَّثت عن كل مفردة وردت في هذا العنوان بصورة موجزة. وتضمن الباب الأول (الظواهر التَّركيبية والتَّعبيرية) خمسة فصول تناولت في الفصل الأول (الذِّكر والحذف) وقد احتلَّ هذا الموضوع مساحة واسعة مقارنة بالفصول الأُخرى , لما احتواه من شواهد كثيرة . وتحدثت في الفصل الثاني (التَّقديم والتَّأخير) عن تقديم اللفظ على عامله أولاً , وتقديم اللفظ على غير عامله ثانياً .في حين جاء الفصل الثالث (الاستفهام) الذي كان من أكثر الأساليب الإنشائية بروزاً في سور الطواسين , وقد تحدّثت عنه وعن أدواته لاسيما الهمزة التي كان لها الحظوة الكبرى من حيث الشواهد التي احتوتها وهذا ما سيلاحظه القارئ الكريم في أثناء قراءته للموضوع .وأما الفصل الرابع (العطف) فقد تحدثت فيه عن العطف بصوره عامة , و تحدثت أيضاً حروفه (الواو , والفاء , وثم)التي وردت في هذه السور دون غيرها من الحروف , فتعرضت لمعانيها بصورة عامة , وما أفادته في النَّصوص القرآنيةالتي احتوتها , أما عطف البيان , فلم تظهر لي شواهد تنص عليه , لذا اكتفيت بالحديث عن عطف النسقوقد اشتمل الفصل الخامس (التَّكرار) على تكرار الاسم , والفعل , و الحرف , ثم الجملة وقد اتْبعت كل عنوان من هذه العنواناتتعريفاً موجزاً إغناءًللموضوع وأما الباب الثاني (الظواهر الإِفرادية والدَّلالية) فقسمته هو الآخر على خمسة فصول أيضاً.تناولت في الفصل الأول (الإيثار) الذي تحدَّثت فيه عن الإِيثار في الأسمـاء , وفي الأفعال , وفي الحروف , ثم تناولت الإيثار في الجمل وعرضت فيه لإيثار الجملة الاسمية فقط نتيجة لما توافر لديَّ من شواهد حول هذا الموضوع.وأشتمل الفصل الثاني (التَّذكير والتَّأنيث) على قسمين هما :التَّذكير والتَّأنيث في الأسماء, والتَّذكير والتَّأنيث في الأفعال . ثم تحدَّثت عن تأنيث الفعل وتذكير الاسم في سياق واحد الذي تمثل في شاهد واحد من سور الطواسين .في حين جاء الفصل الثالث (الإِفراد والجمع) وقد تناولته بعد أنْ تحدثت عنه بصورة عامة على النحو الآتي :أولا ً:علل لإفراد .ثانيا ً: علل الجمع .ثالثا ً: الظواهر التي لوحظت في الإفراد والجمع .وأما الفصل الرابع (ألإطلاق والتقيد) فلم تخل سور الطواسين من مشاهده إلا إنَّ الملاحظ على هذا الفصل إن شواهد التقييد كانت أكثر من شواهد الإطلاق .وأما الفصل الخامس (التَّخصيص والتَّعميم) فقد ارتأيت دراسته على النحو الآتي :أولاً : التَّخصيص, وقد درستهمن جهتي وسائله وموضوعاته . ثانياً : التَّعميم الذي لم يرد له سوى شاهداً واحداً في سور الطواسين .ثالثاً: التَّخصيص والتَّعميم اللذان وردا مجتمعين في سياق واحد .رابعاً: التَّعميم والتَّخصيص والذي يلحظ عليه أنَّ النَّظم الجليل عمَّم ثم خصَّص في بعض آيات الذكر الحكيم.وبهذا أكون قد وصلت إلى الخاتمة التي سجَّلت فيها أهم النتائج التي توصلت إليها خلال البحث

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل