احتضنت كلية العلوم الاسلامية في الجامعة العراقية بطولة ( كرة الطاولة ) لكليات الجامعة كافة , والتي أقامها قسم النشاطات الطلابية في رئاسة الجامعة , والتي اقيمت في مجمع الكليات سبع ابكار .

افتتحت البطولة بحضور عميد كلية العلوم الاسلامية الاستاذ الدكتور محمد شاكر الكبيسي ومدير قسم النشاطات الطلابية الدكتور مخلص حسن حيدر , فضلاً عن عدد من التدريسين ومسؤولي وحدات النشاطات الطلابي في الكليات , وجمهور غفير من طلبة الجامعة .

شهدت البطولة منذ لحظات انطلاقتها الاولى اثارة وندية بين الكليات المتنافسة , حيث شهدت المباراة النهائية ندية كبيرة انتهت بفوز كلية الآداب على كلية القانون بالمركز الاول لفعاليات فئة البنين بفوز الطلبة ( حسين فلاح حسين , امير فرزت احمد , وياسين اكرم ياسين ) بعد فوزهم على الطلبة ( وليد علي خشين , زياد محمود سلمان , يوسف اياد عبد ) من كلية القانون .

وفي فئة الطالبات فازت بالمركز الاول الطالبة (أمنة محمد معروف ) من كلية الطب , على الطالبة ( نهى سمير احمد ) والتي جاءت في المركز الثاني من كلية طب الاسنان .

ومن جهته ذكر عميد الكلية الاستاذ الدكتور محمد شاكر الكبيسي " ان الكلية تدعم جميع الأنشطة الطلابية وتحث طلبة الكلية الجامعة على المشاركة فيها، مشيرًا إلى أهمية اللقاءات الرياضية بين الطلاب في تربية الأجيال التربية السليمة رياضيا وفكريا، واستثمار طاقات الشباب في بناء عقولهم وأجسادهم بشكل علمي .

الكبيسي اثنى على والجهود المبذولة من قبل قسم النشاطات الرياضية على تنظيميه مثل هذه البطولات المتنوعة المختلفة , وكل من ساهم في انجاح هذه البطولة .

ومن الجدير بالذكر ان كلية العلوم الاسلامية لها دور كبير في تنظيم واحتضان البطولات الرياضية في الجامعة في وقت سابق , اخرها كان فوز منتخب الكلية لمرتين متتاليتين في بطولة الجامعة لكرة القدم .



| سجل اعجابك بهذا الموضوع

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل