كلمة عميد كلية العلوم الاسلامية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الصادق الامين وعلى اله وصحبه الغر الميامين

يسرني ويشرفني ان اتقدم باسمي واسم الهيئة التدريسية والادارية ان ارحب اجمل ترحيب بزوار موقع كلية العلوم الاسلامية التي تعتبر نافذة نطل بها على زوار الموقع ونعرفهم بالكلية واقسامها ورسالتها واهدافها والتي نسعى من خلالها الى رفع المستوى العلمي والتعليمي عن طريق استقطاب افضل الكفاءات البشرية للتدريسيين والبحث العلمي واستخدام افضل الوسائل المتاحة ودعم البحث العلمي وتحقيق اهداف الكلية على اكمل وجه

وان كلية العلوم الاسلامية تعتبر بوصفها منبرا علميا شامخا عبر اقسامها السبعة(العقيدة-الحديث وعلومه-التفسير-مقارنة الاديان-اصول الفقه-القفه-فضلاا عن قسم العلوم المالية والمصرفية الاسلامية)

وتسعى الكلية بكافة طاقاتها ان تكون رائدة ومتميزة بين كليات الجامعة مستفيده من التكنولجيا الحديثة وثورة المعلومات في اداء دورها ورسالتها السامية

وان سعينا نحو تقديم تعليم جيد لابنائنا الطلبة ينطلق من ايماننا العميق بواجبنا وحقهم في التعليم العصري والمطابق لمعايير الجودة والاداء في بناء المجتمع وان هذا الموقع هو لتلبية طموحات الجامعة بصورة عامه والكلية بصورة خاصة للمساهمة في قيادة عمليات تطوير التعليم العالي والتميز الاكاديمي والابداع في تنمية المجتمع فان الكلية تتطلع الى طرح برامج الدراسات العليا ذات كفاءة عالية وتوظيفها في معالجة قضايا ومشكلات المجتمع

واخيرنأمل أن يكون هذا الموقع اضافة جديدة لمعلومات المتصفح وان يجد المعلومة الكاملة لانجاح هدفه وتحقيق متطلباته العلمية .

هذا ومن الله التوفيق

أ.د محمد شاكر عبد الله الكبيسي

عميد كلية العلوم الاسلامية



الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل