ضمن سلسلة الاجتماعات الدورية التي تنظمها عمادة كلية طب الاسنان في الجامعة العراقية مع طلبتها، نظمت عمادة الكلية متمثلة بمعاون العميد للشؤون العلمية أ. م. د إنتصار عبد الرسول والمعاون الإداري م. م ميثاق راضي محمد، الثلاثاء 14/ 11/ 2017، لقاء بطلبة المرحلة الاولى.

ورحبت المعاون العلمي بالطلبة، وباركت قبولهم في الكلية، متمنية لهم عاما دراسيا حافلا بالجد والمثابرة، فيما دعتهم الى الالتزام بالتعليمات والضوابط الخاصة بأداء الطلبة داخل الحرم الجامعي، وضرورة الالتزام باوقات الدوام الرسمي وجدول الامتحانات الصادر من العمادة وعدم التهاون في التزاماتهم الدراسية.

وشدد المعاون الاداري، على ضرورة التحلي بسلوكيات الطالب الجامعي الاكاديمي كونه الركيزة الاساسية في العملية التربوية والتعليمية في رسم مسارات الحياة ورقي المجتمع من الناحية الاخلاقية والعلمية.

وناقش اللقاء العديد من الضوابط والتعليمات الجامعية والأمور التي تصب في الارتقاء بالمسيرة العلمية للطالب والتدريسي بغية الوصول الى مستوى الجامعات العالمية.

وتناول اللقاء ايضا، مناقشة الامور التي قد تواجه الطلبة بكافة جوانبها الثقافية والاجتماعية والعلمية للوقوف عليها من اجل تذليلها وايجاد الحلول لها، بغية النهوض والارتقاء بالمستوى العلمي لهم، فيما أعربت عمادة الكلية عن تمنياتها للطلبة بالموفقية والنجاح والتقدم الدائم.



| سجل اعجابك بهذا الموضوع

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل