يقبل القسم خريجي الإعدادية في الفرعين الأدبي والعلمي.

الرؤية

يتطلع قسم اللغة الانكليزية الى تخريج اجيال مؤهلين بالمهارات التي تمكنهم من المشاركة الفاعلة والايجابية في المجالات المهنية والاسهام المؤثر والفاعل في مختلف جوانب التنمية والريادة في مجال التدريس والبحث العلمي في اللغة الانكليزية.

الرسالة

تتلخص رسالة قسم اللغة الانكليزية في تعزيز توجه الجامعة نحو التميز على المستوى المحلي والاقليمي والعالمي وذلك من خلال تقديم برامج اكاديمية متميزة تتسم بالابداع في التعليم والبحث العلمي والعمل الجماعي في تخصصات الادب واللغة والاستفادة من افضل الوسائل المتوفرة على مستوى العالم من اجل تزويد الطلبة بالمهارات العلمية والعملية التي تؤهلهم لخدمة المجتمع والنهوض بهفي عالم تشكل فيه اللغات اهم اسس التواصل الحضاري الحيوي والفعال.

الأهداف

  • 1.ضمان مخرجات لديها مهارات تتميز بالفهم والادراك لطبيعة التعامل مع ثقافات مختلفة ولديها المهارات اللازمة للقيام بمثل هذا التعامل.
  • 2.تطوير المهارات والكفاءة اللغوية والتواصلية بما يمكنها من العمل بنجاح باستخدام اللغة الانكليزية في المراحل اللاحقة وفي الحياة الاجتماعية والمهنية بشكل عام.
  • 3.تعزيز الكفاءات الشخصية للطلبة في اللغة الانكليزية من خلال استخدام التقنيات الحديثة وتمكين الطلبة من تطوير مكانتهم من خلال المطالعة المستقلة المعمقة والشاملة من الناحية الشخصية والفكرية والاجتماعية والمهنية .
  • 4.تطوير مهارات الطلبة في البحث العلمي في المجالات النظرية والتجريبية والمقارنة في مجال اللغة الانكليزية والادب والترجمة.
  • 5.تشجيع الطلبة على التفكير الناقد مما يؤهلهم الى فهم ثقافة العالم ونشر ثقافاتهم مع العالم المتحدث باللغة الانكليزية.



الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل